تقييم وودن بيكري كابوس من البدايه حتى الخروج

لمطعم وودن بيكري Wooden Bakery - السعودية - كل تقييمات المطعم


كابوس من البدايه حتى الخروج

Abdullah Mohammad قبل 8 سنوات و شهرين
عضو واحد وجد هذا التقييم مفيد

زيارتي كانت غير موفقه بتاتا, زرناه ثالث أو رابع أيام العيد للفطور, المطعم كبير و الطاولات للعائلات كثيره في الدور الاعلى كلها, يعني المفترض أن فيه إستعداد لوقت الذروه.
من بدايه دخولنا لمطعم لاقينا ناس ينتظرون تحت بحثنا عن أحد نسجل للانتظار لا يوجد فقط موظف أمن كل من سأله قاله ما أدري.
طلعنا فوق زحمه اكثر من اللي تحت ونفس الشي مافيه احد ياخذ الاسماء للانتظار.
يعني أنت وشطارتك بإيجاد طاوله فارغه, بعد البحث حصلنا طاوله في مكان غير مريح فالممر الموصل لها ضيق جدا ويمينك و يسارك حواجز لو تضرب واحد بدون ما تنتبه ممكن يسقط على اللي داخله أو لو يفتح أحد يبي يطلع ضرب فيك.
جلسنا وكنا خلال بحثنا أخذنا قوائم الطعام اللي صارت ناقصه طلبنا منهم قوائم جديده واعطونا اياها.
طلبنا طلباتنا قال بتاخذ وقت ما بين 20 إلى 30 دقيقه و في الواقع انتظرنا ما بين 50 الى 60 دقيقه.
وصل الأكل جميع الطلبات بارده بدون استثناء حتى من داخل, طلبنا تسخينها و أخذوها رجوعها نوعا ما محترقه الأكل صار يابس, متغير لونه من الخارج و بارد من الداخل نادينا على موظف جاء وقلنا له يسوي الطلب من جديد راح يجيب المدير بعدها رجع لنا الموظف يقول ان الطلب بياخذ حوالي 40 دقيقه أنا هنا وصلت حدي وطلعت.
الأكل من السوء اللي جابوه لنا فيه اني ضغطت على أحد الساندويتشات و صار فيه خرم, كنا طالبين سله خبز اللي مفروض تقدم شقراء وصلت لنا قاسيه و غالبها يميل للحرق.
وانا طالع شفت الزحمه اضعاف و طبعا ما فيه أحد من الموظفين حاول بس محاوله للاعتذار عن اللي صار.
أثناء خروجي بالسياره تحسفت على عدم تنبيه الناس اللي تنتظر و بغيت ارجع اتكلم مع المدير قدام المنتظرين لكي ينتبهوا من اللي صار.
باختصار كانت طلعه الفطور اللي المفروض انها تصير مناسبه حلوه مع أهلي تحولت لكابوس.
طبعا مستحيل أكرر الزياره لهالمطعم مره ثانيه.
الشيء الوحيد اللي عجبني ظرافه النادل اللي أخذ الطلبات

تقييمي للمطعم 0.5 من 10 طبعا الـ 0.5 عشان النادل الظريف


هل ترى أن هذا التقييم مفيد؟      نعم